الإهداءات



« آخـــر الـــمــواضيـع »
         :: دعونا نرحب بالعضو الجديد منار (آخر رد :قايدة الغزلان)       :: بـ حبٓك غدوتُ أنثىْ فاتَنه لايرضّيها سٓوى سُموكَ حبيباََ وعاشقاََ وأميراََ ❤ (آخر رد :قايدة الغزلان)       :: ثمن الامانة قصة قصيرة (آخر رد :نادر العتيبي)       :: مدونة احـــســـ صامت ـــاس (آخر رد :نادر العتيبي)       :: معالم السياحة في عمان ويفز (آخر رد :ملكة المنتدى)       :: حتا.. مدينة السحر والجمال (آخر رد :ملكة المنتدى)       :: عسى تبقى لي ضحكه تلمعْ بـ عيني (آخر رد :ملكة المنتدى)       :: الذهب الأسود والأصفر (آخر رد :ملكة المنتدى)       :: ديكور سيراميك حمامات (آخر رد :ملكة المنتدى)       :: مكاتب منزليه جميله توفر لكم الراحه (آخر رد :ملكة المنتدى)      

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 09-17-2019, 3:44 PM
ملكة المنتدى غير متواجد حالياً
Saudi Arabia     Female
SMS ~ [ + ]
قـائـمـة الأوسـمـة
ملكة المنتدي

وسام شكر من الاداره

نجمة المنتدى

لوني المفضل Darkorange
 رقم العضوية : 2047
 تاريخ التسجيل : Apr 2015
 فترة الأقامة : 1784 يوم
 أخر زيارة : 02-08-2020 (2:32 PM)
 الإقامة : الرياض
 المشاركات : 17,875 [ + ]
 التقييم : 575
 معدل التقييم : ملكة المنتدى is a name known to allملكة المنتدى is a name known to allملكة المنتدى is a name known to allملكة المنتدى is a name known to allملكة المنتدى is a name known to allملكة المنتدى is a name known to all
بيانات اضافيه [ + ]
مزاجي:
افتراضي الحب هو لغة الوجود



الحب هو لغة الوجود


كم من الوقت يذهب «سدى» من دون

أن نغتنم اللحظة في التعبير عن مشاعرنا لمن نحب
الحب لغة الوجود، بل هو أحد المقومات الأساسية في الوجود.
سماء الحب كبيرة وواسعة وعميقة، تهذّب النفس،
وتلين القلب، وتسمو بالروح
في الحب يرتقي الإنسان ويدرك معاني الجمال في الحياة،
سيتأمل الوجود بصفاء الذهن وقلب خالٍ من المشاكسات
والأحكام وردود الأفعال،
سيتعلّم أن يدرك المعاني الباطنة في قلوب الآخرين،
سيشاهد بذور المحبة والخير فيهم،
وإن أخطؤوا سيدرك ضعف الإنسان وجهله،
مما يجعلنا نرحم بعضنا ونتجاوز عن جهلنا.

هنا تكون لغة الحب العميقة.
القلب «الخيّر» المحب دوماً يبحث عن الإيجابية في كل شيء،
إن عصفت به الظروف،
وإن قست به المواقف وتعرت النفوس أمامه،
يظل دائماً يبحث عن المغزى والرسالة
من تلك الوقفات في حياته برضا تام،
مع إرادة قوية ومحبة في صنع أي شيء
يجعله يتجاوز هذه المواقف والظروف.
ما لا ندركه أن طاقة الحب كبيرة،
تجعل النفس دوماً هادئة غير مستعجلة في إصدار الأحكام،
وهذا يعطيها فرصة في التأني لمعرفة
كيفية التصرف والتحدث والتعامل مع الآخرين،
عكس القلب القاسي أو المتشائم،
الذي ما إن يتعرض لمواقف خانقة تجده
منفعلاً عصبياً يصدر الأحكام والأفعال السلبية،
ثم بعد مرور الوقت يندم ويتراجع.
لنتعمق أكثر في مفهوم الحب والتعبير
والإفصاح عنه لقلوب الأحبة من حولنا،

كم مرة عبّرنا لأبنائنا عن مدى محبتنا لهم
قولاً واحتضناهم من دون مناسبة معينة!
عندما نتأمل هذا المشهد في بيوتنا سنجد
أن ضعف هذا الحب وعدم وضوحه قولاً وتعبيراً،
لأننا أَجدنا التعبير عنه من خلال الهدايا والكماليات،
والحقيقة أن الأبناء لن يصلهم شعور الحب،
بل ستزيدهم هذه العطايا رغبة في التملك والامتلاك،
لأننا ربطنا محبتنا لهم بهذه الأشكال والصور،
وللأسف نحن وأبناؤنا لن نشعر بتلك
المشاعر الدافئة،
بل سيشعرون بتلك الفجوة العاطفية المشاعرية المفقودة،
هم في حاجة
إلى ضمهم بين صدورنا بمحبة وقرب،
والتعبير لهم عن ذلك بصدق، والإنصات لهم بحب،
هذا ما يبني العلاقة الإيجابية والدافئة
بين الآباء والأبناء.

الجميع يدرك ما يعانيه العصر الحالي من جمود تلك العواطف،
على رغم أنها المحرك الأساس في العلاقات الإنسانية.
كل شيء يذهب،
لكن يظل هناك قلب يتذكر ويشعر بمعنى تلك المحبة.
والحب «إن وجد لن يغيب أبداً».
ونقيس على ذلك العلاقات الزوجية التي أصبحت «صورية»،
جيدة الشكل خالية المعنى،
كلا الطرفين ينتظر من الآخر أن يقدم السعادة على طبق جاهز،
ارتبط مفهوم الحب بكم تعطي من مادة أو هدايا أو سفر،
وعلى رغم أن كليهما يحاول إرضاء الطرف الآخر،
لكن هذا المفعول من الصور والأشكال المادية سرعان ما ينتهي،
لأنها لا تلامس العمق ولا تلامس المشاعر بصدق، الحب أعمق وأشمل،
العلاقة الزوجية تحتاج إلى التعبير عنها بحب،
وفي الحب من دون خجل أو خوف
من أن يتغيّر الطرف الآخر،
هناك اعتقاد عندما نعبّر عن مشاعرنا يعتبر ضعفاً منا،
وهو ما يجعل هناك مسافة بين الطرفين،
للأسف نخجل أن نعبّر عما في داخلنا من مشاعر جميلة،
مما يصنع مشكلات أخرى خطرة جداً، الأبناء يلجؤون للغير،
من يحتويهم ويسمعهم ويقدّرهم،
والأزواج يلجؤون إلى أطراف أخرى،
تسمعهم وتعبّر لهم عن مشاعرهم،
فَلِمَ لا نختصر تلك المسافات ونعبّر لمن نحب عن مشاعرنا بصدق؟
كما أن الحب ليس مقصوراً بين الأفراد،
بل محبة العمل والاستمتاع به ولا نشاهده كواجب،
والتعبير عن مدى إخلاصنا له وتقيدنا
بوقته وإنجاز أعمالنا على أحسن وجه،
هنا يكون التعبير عنه بالفعل والتطبيق والإنجاز،
من يحب عمله سيبدع وسينجز،
وفي آخر المطاف سيتفوق وسيساعد وطنه
على أن يكون أجمل وأفضل.

قيمة الحب عظيمة،
لها انعكاس على أنفسنا وعلى من نحب وعلى أعمالنا،
ومن ثم الأكيد على الحياة
نفسها التي ستعكس بدورها كل الحب لنا،
لأننا ندرك أن تأثير الداخل في أعماقنا في عالمنا الخارجي كبير وواضح.
هناك قاعدة أساسية:
«من يعرف الحب في داخله سيعرف الحب في كل الوجود».

كم من الوقت يذهب «سدى» من دون
أن نغتنم اللحظة في التعبير عن مشاعرنا لمن نحب
الحب لغة الوجود، بل هو أحد المقومات الأساسية في الوجود.
سماء الحب كبيرة وواسعة وعميقة، تهذّب النفس، وتلين القلب،
وتسمو بالروح
في الحب يرتقي الإنسان ويدرك معاني الجمال في الحياة،
سيتأمل الوجود بصفاء الذهن وقلب خالٍ من المشاكسات
والأحكام وردود الأفعال،
سيتعلّم أن يدرك المعاني الباطنة في قلوب الآخرين،
سيشاهد بذور المحبة والخير فيهم،
وإن أخطؤوا سيدرك ضعف الإنسان وجهله،
مما يجعلنا نرحم بعضنا ونتجاوز عن جهلنا.

هنا تكون لغة الحب العميقة.
القلب «الخيّر» المحب دوماً يبحث عن الإيجابية في كل شيء،
إن عصفت به الظروف،
وإن قست به المواقف وتعرت النفوس أمامه،
يظل دائماً يبحث عن المغزى والرسالة
من تلك الوقفات في حياته برضا تام،
مع إرادة قوية ومحبة في صنع أي شيء يجعله
يتجاوز هذه المواقف والظروف.
ما لا ندركه أن طاقة الحب كبيرة،
تجعل النفس دوماً هادئة غير مستعجلة في إصدار الأحكام،
وهذا يعطيها فرصة في التأني لمعرفة
كيفية التصرف والتحدث والتعامل مع الآخرين،
عكس القلب القاسي أو المتشائم،
الذي ما إن يتعرض لمواقف خانقة تجده
منفعلاً عصبياً يصدر الأحكام والأفعال السلبية،
ثم بعد مرور الوقت يندم ويتراجع.
لنتعمق أكثر في مفهوم الحب والتعبير
والإفصاح عنه لقلوب الأحبة من حولنا،

كم مرة عبّرنا لأبنائنا عن مدى محبتنا لهم
قولاً واحتضناهم من دون مناسبة معينة!
عندما نتأمل هذا المشهد في بيوتنا سنجد
أن ضعف هذا الحب وعدم وضوحه قولاً وتعبيراً،
لأننا أَجدنا التعبير عنه من خلال الهدايا والكماليات،
والحقيقة أن الأبناء لن يصلهم شعور الحب،
بل ستزيدهم هذه العطايا رغبة في التملك والامتلاك،
لأننا ربطنا محبتنا لهم بهذه الأشكال والصور،
وللأسف نحن وأبناؤنا لن نشعر بتلك
المشاعر الدافئة،
بل سيشعرون بتلك الفجوة العاطفية المشاعرية المفقودة،
هم في حاجة
إلى ضمهم بين صدورنا بمحبة وقرب،
والتعبير لهم عن ذلك بصدق، والإنصات لهم بحب،
هذا ما يبني العلاقة الإيجابية والدافئة
بين الآباء والأبناء.

الجميع يدرك ما يعانيه العصر الحالي من جمود تلك العواطف،
على رغم أنها المحرك الأساس في العلاقات الإنسانية.
كل شيء يذهب،
لكن يظل هناك قلب يتذكر ويشعر بمعنى تلك المحبة.
والحب «إن وجد لن يغيب أبداً».
ونقيس على ذلك العلاقات الزوجية التي أصبحت «صورية»،
جيدة الشكل خالية المعنى،
كلا الطرفين ينتظر من الآخر أن يقدم السعادة على طبق جاهز،
ارتبط مفهوم الحب بكم تعطي من مادة أو هدايا أو سفر،
وعلى رغم أن كليهما يحاول إرضاء الطرف الآخر،
لكن هذا المفعول من الصور والأشكال المادية سرعان ما ينتهي،
لأنها لا تلامس العمق ولا تلامس المشاعر بصدق،
الحب أعمق وأشمل،
العلاقة الزوجية تحتاج إلى التعبير عنها بحب،
وفي الحب من دون خجل أو خوف
من أن يتغيّر الطرف الآخر،
هناك اعتقاد عندما نعبّر عن مشاعرنا يعتبر ضعفاً منا،
وهو ما يجعل هناك مسافة بين الطرفين،
للأسف نخجل أن نعبّر عما في داخلنا من مشاعر جميلة،
مما يصنع مشكلات أخرى خطرة جداً، الأبناء يلجؤون للغير،
من يحتويهم ويسمعهم ويقدّرهم،
والأزواج يلجؤون إلى أطراف أخرى،
تسمعهم وتعبّر لهم عن مشاعرهم،
فَلِمَ لا نختصر تلك المسافات ونعبّر لمن نحب عن مشاعرنا بصدق؟
كما أن الحب ليس مقصوراً بين الأفراد،
بل محبة العمل والاستمتاع به ولا نشاهده كواجب،
والتعبير عن مدى إخلاصنا له وتقيدنا بوقته
وإنجاز أعمالنا على أحسن وجه،
هنا يكون التعبير عنه بالفعل والتطبيق والإنجاز،
من يحب عمله سيبدع وسينجز،
وفي آخر المطاف سيتفوق وسيساعد وطنه
على أن يكون أجمل وأفضل.

قيمة الحب عظيمة،

لها انعكاس على أنفسنا وعلى من نحب وعلى أعمالنا،
ومن ثم الأكيد على الحياة
نفسها التي ستعكس بدورها كل الحب لنا،
لأننا ندرك أن تأثير الداخل في أعماقنا في عالمنا الخارجي كبير وواضح.
هناك قاعدة أساسية:

«من يعرف الحب في داخله سيعرف الحب في كل الوجود



للمزيد من مواضيعي

 

الموضوع الأصلي : الحب هو لغة الوجود     -||-     المصدر : منتديات همسات الليل     -||-     الكاتب : ملكة المنتدى



 توقيع : ملكة المنتدى

اذا ضاقت بك الدنيا
لا تقل يارب لي هم كبير
ولكن قل يا هم لي رب كبير





رد مع اقتباس
قديم 09-17-2019, 3:48 PM   #2


الصورة الرمزية همسات الليل
همسات الليل غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 83
 تاريخ التسجيل :  Jan 2008
 أخر زيارة : 02-01-2020 (4:48 PM)
 المشاركات : 7,941 [ + ]
 التقييم :  151
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
مــن لايوريني غلاي وانا حـي .مابيه لامن غبت يبككي عليه.!.
لوني المفضل : Mediumvioletred
مزاجي:
افتراضي



إنتقاء ثري بالذائقه
سلمت ودام رقي ذوقك
بإنتظار القادم بشوق
كل الود لروحك


 

رد مع اقتباس
قديم 09-17-2019, 4:55 PM   #3


الصورة الرمزية المها
المها غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1616
 تاريخ التسجيل :  Nov 2013
 أخر زيارة : 10-15-2019 (7:59 PM)
 المشاركات : 6,014 [ + ]
 التقييم :  52
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
عَز الله أن مَوطنكْ بينْ الأضلآآع دَولة غلآ مآهيً مِشآ آعرْ مَدينه
لوني المفضل : Blanchedalmond
مزاجي:
افتراضي رد: الحب هو لغة الوجود





يعطيك ألف عافيه
طرح مميز بـ تميزك
أبداع عآنق السحاب
كنت هنا
تقبل ودي ووردي ..



 

رد مع اقتباس
قديم 09-17-2019, 6:17 PM   #4


الصورة الرمزية نادر العتيبي
نادر العتيبي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2
 تاريخ التسجيل :  Oct 2007
 أخر زيارة : يوم أمس (1:36 PM)
 المشاركات : 50,921 [ + ]
 التقييم :  3054
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Male
 SMS ~
احــدهم يمر بالبال فتتبعه بســمه والف حكايــه
وبعضهم يمر بالبال فتتبعه لــعنه والف تــفلــه


لوني المفضل : Brown
مزاجي:
افتراضي رد: الحب هو لغة الوجود



سلمت يدك ربي يعافيك


 
 توقيع : نادر العتيبي


أذكى أذكياء العالم :
نيوتن ... مات \ آينستاين ... مات \ أديسون ... مات
وأنا أحس نفسي تعبان شوي .. الله يستر !!



ياكثر مايطري على البال توقيع .... ولاشفت لي توقيع يرضي غروري !!!!
إن ماحصل توقيع فوق التواقيع ..... وإلا عن التوقيع يكفي حضوري



رد مع اقتباس
قديم 09-18-2019, 1:15 AM   #5


الصورة الرمزية خيال انثى
خيال انثى غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3124
 تاريخ التسجيل :  Jun 2019
 أخر زيارة : 09-23-2019 (1:51 PM)
 المشاركات : 834 [ + ]
 التقييم :  150
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: الحب هو لغة الوجود



سلمت يمناك على الانتقاء الاكثر من رائع
ولاحرمنا جديدك الشيق
تحياتي لسمو شخصك الكريم


 

رد مع اقتباس
قديم 09-22-2019, 10:36 PM   #6


الصورة الرمزية بنت قحطان
بنت قحطان غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3072
 تاريخ التسجيل :  Feb 2019
 أخر زيارة : 10-08-2019 (8:07 AM)
 المشاركات : 2,411 [ + ]
 التقييم :  367
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: الحب هو لغة الوجود



كم اسعدني رؤية متصفحك
وكم هو رائع طرحك
طرح راقي جدا ومميز
في انتظار جديدك دمت بخير


 
 توقيع : بنت قحطان



رد مع اقتباس
قديم 10-01-2019, 2:27 PM   #7


الصورة الرمزية ملكة المنتدى
ملكة المنتدى غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2047
 تاريخ التسجيل :  Apr 2015
 أخر زيارة : 02-08-2020 (2:32 PM)
 المشاركات : 17,875 [ + ]
 التقييم :  575
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
لوني المفضل : Darkorange
مزاجي:
افتراضي رد: الحب هو لغة الوجود



نورتو
شاكره لكم


 

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 6:30 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd
جميع ما يطرح في المنتدى من مواضيع وردود لا يعبر عن رأي إدارة المنتدى وإنما يعبر عن رأي كاتبه

Security team